مزايا المراهنة اون لاين في ظل أزمة فيروس كورونا

مزايا المراهنة اون لاين في ظل أزمة فيروس كورونا

باسل صادق صوفي | 23 / 04 / 2020

أصبحت المراهنة اون لاين في الوقت الحالي الملاذ الوحيد الآمن أمام محبي المراهنة، وسط انتشار فيروس كورونا في كل أنحاء العالم، هذا الفيروس الذي أعلنت عنه منظمة الصحة العالمية منذ ما يزيد عن شهر أنه وباء عالمي بعد انتشاره في أكثر من 100 دولة، الأمر الذي أدى إلى توقف الكثير من المجالات والصناعات وفي مقدمتها صناعة المراهنة بسبب الإجراءات المشددة التي تتخذها كل دولة على حدة في مجابهة خطر فيروس كورونا أو فيروس كوفيد -19.

أفضل الكازينوهات اون لاين عام 2021

1
(7.25/10)
احصل على مكافأة حتى
25%
من ايداعك الجديد
2
(7.25/10)
100% لحد اقصى
$500
بعد اول ايداع
3
(7.25/10)
احصل على مكافأة حتى
$1600
عند اتسجيل والايداع
4
888
(10.00/10)
مكافأة ترحيبية
$1000
بنسبة 100%
5
(9.70/10)
مكافاة ترحيبية
1350$
للمشتركين الجدد
6
(9.25/10)
%100 لحد أقصى
$200
عند ايداع 20$ أو أكثر
7
(9.25/10)
%100 لأقصى حد
€500
للمشتركين الجدد
8
(9.15/10)
مكافأة ترحيب
€800
+100 لفة مجانية

تأثر صناعة المراهنات بانتشار فيروس كورونا

وقد زاد إقبال هواة المراهنة على مواقع الكازينو عبر الإنترنت بعد انتشار فيروس كورونا في كل دول العالم، وخاصة بعد إغلاق كافة نوادي القمار الحقيقية ومكاتب حجز المراهنات الرياضية في العالم، بسبب تعليق كافة الأنشطة الرياضية وفي مقدمتها كافة المسابقات والبطولات المحلية والدولية على مستوى العالم، ليس الفعلية فقط بل حتى أن مواقع المراهنات الرياضية عبر الإنترنت تضررت كثيراً نتيجة توقف الأنشطة الرياضية، وهذا بالطبع أحزن محبي متابعة هذه الرياضات وهواة المراهنة بها كثيراً ولا سيما أنه ليس معلوم وقت محدد لعودة عمل هذه النوادي ومكاتب حجز المراهنات الرياضية، مما تسبب في خسائر هائلة للقائمين على هذه الصناعة.

كل هذه التداعيات من انتشار وباء كورونا في العالم، بالنسبة للقائمين على نوادي القمار أو مواقع المراهنات الرياضية، جعلتهم يبذلون اهتمام أكبر بروادهم على الإنترنت، وخاصة الشركات الكبرى التي تدير كازينوهات عديدة مثل شركة كازينو 888 القابضة التي تملك العديد من الفروع والمواقع اون لاين.

توفر مواقع الكازينو اون لاين أو مواقع المرهنات الرياضية على الإنترنت نفس المراهنات التي تقدم على أرض الواقع في النوادي التقليدية، وبالرغم من أن مواقع المراهنات الرياضية تأثرت بتعليق الدوريات المحلية والمسابقات الدولية الرياضية، إلا أن مشغلي هذه المواقع وجدوا الكثير من المراهنات التي تقدم لروادهم الكثير من التسلية والمتعة والإثارة، مثل توفير المزيد من خيارات المراهنة، بجانب المزيد من المزايا التي تضمن بقائهم بها.

وبالنسبة لمواقع المراهنات الرياضية اون لاين، فأنه من حسن حظها أن انتشار وباء كورونا لم يقضي على كافة أنشطتها، بالرغم من توقف الأنشطة الرياضية في كل العالم، حيث أنها توفر المراهنة على الرياضات الإلكترونية، بل قامت أيضاً بابتكار مجالات جديدة للمراهنة وخيارات أخرى مثل موضوعات سياسية أو برامج تلفزيونية، مثل المراهنة على أغنية نهائي برنامج أمريكان أيدول، أو التنبؤ بدرجات الحرارة في طقس كل يوم وغيره من خيارات المراهنة الأخرى.

على سبيل المثال في روسيا، لم يعاني قطاع المراهنات بدرجة كبيرة بسبب تفشي فيروس كرورنا والتدابير الإحترازية المتبعة لمواجهته، حيث تقدم نوادي المراهنات بها الاحتمالات على أحداث متنوعة ومختلفة غير رياضية، بل أن القائمين على تلك المواقع وجدوا طريقة مبتكرة فيها الكثير من الإبداع لتشغيل وتنشيط العمل في مواقعهم لضمان قدرتهم على مواصلة العمل، عن طريق تحفيز المراهنين وتوفير خيارات رهان حديثة، مثل وضع احتمالات عن فيروس كوفيد- 19، مثل الرهان على الوقت الذي تصدر فيه السلطات في الدولة حظر شامل، والرهان على وجود عجز في الحنطة السوداء بالمحلات وغيره. إلا أنه هناك بعض أصحاب النوادي قرروا التوقف عن العمل بشكل مؤقت لحين إشعار آخر.

مزايا المراهنة اون لاين في ظل أزمة كورونا

هناك فئة أخرى من أصحاب مواقع المراهنات الرياضية اون لاين، يجدون في تقديم المراهنة على الرياضات الافتراضية، فرصة لبقائهم في العمل على الساحة، وخاصة أن المسابقات الرياضية الالكترونية لا تتأثر بالأحداث على أرض الواقع من تفشي لفيروس كورونا في العالم، فهى تسير في طريق منفصل.

المراهنة اون لاين في ظل أزمة كورونامثال على ذلك، موقع ويليام هيل للمراهنات الرياضية الذي يقدم خيارات رهان كثيرة على العديد من البطولات الإفتراضية التي يمكن بثها عبر منصات بث فيديو مثل اليوتيوب و Twitch ومن هذه البطولات الإلكترونية Counter-Strike: Global Offensive بالإضافة إلى العديد من البطولات الرياضية الإفتراضية المعروفة مثل بطولات Call of Duty و Dota 2 و League of Legends و Fortnite،

ومن المتوقع أن توفر هذه الرياضات الإفتراضية بديل مهم لهواة متابعة الرياضات والرهان عليها، وخصوصاً مع عدم توفر الرياضات الحقيقية مع الوقت الطويل الذي يقضيه المراهنين في منازلهم بسبب الحجر الصحي الذي تفرضه العديد من الدول لمواجهة انتشار وباء كورونا.

ويرى المتخصصين أن ظروف الفترة الراهنة هى الأنسب لشهرة ورواج الرياضات الإلكترونية ووضعها تحت الأضواء، وإذا لم تنجح مواقع المراهنات في تهيئة الوضع لذلك وخصوصاً مع عدم وجود أحداث رياضية حقيقية بها، فإنها لن تتمكن من ذلك في أي وقت آخر.

إقبال متزايد على مواقع الكازينو اون لاين في ظل أزمة كورونا

عدم وجود أحداث رياضية للمراهنة عليها في مواقع المراهنات عبر الإنترنت، تمثل أهم التحديات التي يواجهها القائمين على تلك المواقع للاستمرار على الساحة، وبالرغم من ذلك تحاول أن تتأقلم مع الظروف الحالية، ولا سيما أن الوضع لم يحسم بعد ولم يوضع له نهاية، ولم يتم تحديد موقف الأحداث الرياضية المعلقة والمتوقفة حتى الآن، لأن الأمر متعلق بنهاية الأزمة الصحية المتسبب فيها تفشي فيروس كورونا، والذي لم يعرف متى ينتهى حتى الآن.

أما بالنسبة لمواقع الكازينو اون لاين، فيعتبر هي الأوفر حظاً بل المستفيد الوحيد في ظل كل المشاكل والصناعات التي تضررت بسبب إنتشار وباء كوفيد – 19 في العالم، حيث وجدت فرصتها للتوسع والانتعاش، في ظل توقف كافة صالات المراهنات الحقيقية سواء الكبيرة أو المحدودة التي تعمل في بريطانيا.

وقد شهدت صناعة الكازينو اون لاين في الآونة الأخيرة نمواً وازدهار كبير، وحققت أرباح خيالية ولا سيما في العشرة أعوام الماضية، ويتوقع الخبراء مواصلة هذا النمو ومضاعفة هذه الأرباح.

ويظهر الأمر جلياً في بريطانيا، حيث أظهرت الإحصائيات أن هناك ما يزيد عن 10 مليون شخص في بريطانيا كانوا يشاركون اللعب في الكازينو اون لاين بانتظام قبل ظهور وباء كورونا، واختلف الأمر نهائياً بداية من شهر مارس العام الجاري 2020 بعد انتشار فيروس كورونا، وبعد إلتزام كافة المقيمين في البلاد بتعليمات الحظر المنزلي، شهدت مواقع الكازينو اون لاين نشاط كبير وإقبال متزايد مما أدى لارتفاع نسب العوائد والارباح لهذه الكازينوهات بنسبة تتراوح ما بين 25 إلى 30%، وهذا يمثل زيادة ضخمة في عوائد أي نشاط استثماري مازال حديثاً.

وجاءت هذه الزيادة في نسب عوائد مواقع الكازينو، بسبب أن المراهنين الذين كانوا يفضلون المراهنة في نوادي القمار الحقيقية، وجدوا في الكازينوهات عبر الإنترنت وجهة مناسبة توفر لهم ممارسة الالعاب التي يفضلونها في الوقت الذي لا يمكنهم الخروج من منازلهم بسبب حظر التجوال بهدف مواجهة تفشي فيروس كورونا في البلاد، ومن المتوقع أن اللاعبين الجدد الذين سيتوجهون إلى الكازينوهات عبر الإنترنت، لن يعودوا بعد انتهاء الأزمة الصحية الحالية إلى نوادي المراهنات الفعلية.

كان يتوقع الخبراء أن القائمين على نوادي المراهنات الفعلية سيقومون بعمل استثماري جديد، حتى يمكنهم الاحتفاظ بعمائهم والبقاء على الساحة، ولكن إتجاه أعداد كبيرة من رواد هذه النوادي للمراهنة اون لاين، هذا لم يكن في الحسبان، وخاصة في وجود التليفزيون بكل ما يحمله من تنوع بجانب مواقع التواصل الاجتماعي، وقد أرجع الخبراء ذلك إلى أن هناك أعداد من الناس لديهم الرغبة في تجربة كل ما هو جديد، مما يجعلهم يشعرون بالمتعة والإثارة يشغل تفكيرهم ويجذب إنتباههم بعيداً عن متابعة تداعيات أزمة فيروس كورونا، وقد وجدوا كل هذا في الكازينوهات اون لاين.

من المتوقع أن لا تجذب العاب الكازينو اون لاين كافة الناس، ولكن من المتوقع أن تثير شغف الكثيرين ممن يرونه إحدى صور التسلية التي نجحت أن تحتل مرتبة متقدمة بين البالغين وخاصة مع إغلاق وسائل التسلية الأخرى مثل السينمات أو متابعة الأحداث الرياضية وحضور الحفلات الفنية.

حيث يقوم المراهن بعملية حسابية بسيطة، يجد فيها أن قيمة تذاكر حضور الحفل الفني مع قيمة الوجبة سواء كانت غذاء أو عشاء، يمكنه أن يستغلها في المراهنة في أحد الكازينوهات عبر الإنترنت، ويختار أحد العاب المراهنات سواء العاب الطاولة والبطاقات أو العاب ماكينات السلوتس، ويبدأ اللعب لأوقات طويلة بحسب رغبته، وتتضاعف متعة هؤلاء اللاعبين إذا تمكنوا من الفوز وتحقيق مكاسب مالية، مما يجعل متعة اللعب مضاعفة وأكثر إثارة.

إجراءات مواقع الكازينو اون لاين للحد من خطورة المراهنة

ومن الخدمات الفريدة التي توفرها بعض مواقع الكازينو اون لاين الرائدة والموثوقة، خاصية رائعة لحماية المراهنين من أي مشاكل محتملة، هذه الميزة تسمح للاعبين الذين يخشون من التعرض لبعض مشكلات المراهنة (إدمان القمار)، إمكانية الوصول إلى سجل الإستبعاد الذاتي من جيم ستوب Gamestop حيث يمكن للاعب وضع الحظر على نفسه في إستكمال المراهنة اون لاين، بالإضافة الى توفير مواقع كازينو اون لاين المرخصة لجميع المراهنين خدمة الإتصال بهيئة المساعدة للوقاية الفعالة من أضرار المقامرة. وهذه هي إجراءات ليست موجودة في الكازينوهات التقليدية (ألأرضية).

تعتبر العاب الكازينو اون لاين شكل من أفضل أشكال المتعة والتسلية وربما جني بعض الأرباح، في ظل الظروف الراهنة من معاناة بسبب الحظر والتخوف من خطر فيروس كورونا، وخاصة إذا تمكن اللاعب من المراهنة بطريقة متوازنة بها الكثير من المسؤولية.

على الجانب الآخر يرى الكثيرين ممن تضررت أعمالهم، أن صناعة المراهنات عبر الإنترنت، هو القطاع الوحيد الذي تمكن من الإستفادة من أزمة الفيروس التاجي. فهو السبيل الوحيد الذي يشغل عقول المراهنين بعيداً عن متابعة أخبار فيروس كورونا الذي تفشى في كافة دول العالم، وأصاب معظم الأنشطة التجارية بالكساد والتوقف، وهو بالفعل نجح في تحقيق هذا بجدارة! الجدير بالذكر، جميع الكازينوهات التي نوفرها على موقعنا هي كازينوهات مرخصة وتأخذ إجراءات للحد من خطورة المراهنة على الإنترنت، فلا تخف يا عزيزي القارء.

هل انت موجود على إنفراد في منزلك وينتابك شعور من الملل؟ جرب أفضل مواقع الكازينو اون لاين أعلاه!